ليبيا – أكد مصرف ليبيا المركزي بطرابلس على أن إيقاف الاعتمادات المستندية تم بناء على تعليمات رئيس ديوان المحاسبة ولا علاقة للمصرف بهذا القرار.

ولفت المصرف في بيان له تحصلت صحيفة المرصد على نسخة منه إلى أن إستلام طلبات فتح الاعتمادات المستندية ومنحها الموافقة ليس من إختصاص مصرف ليبيا المركزي وذلك منذ إستلام وزارة الإقتصاد لهذا الملف في شهر يونيو 2017.

المصرف إعتبر أن قرار وقف الاعتمادات المستندية قد أثر بشكل مباشر على شح السلع و إرتفاع سعر صرف النقد الأجنبي في السوق الموازي.

ويأتي هذا التنويه من قبل المصرف نتيجة تلقيه عبر بريده ومن خلال وسائل الإعلام العديد من الملاحظات بشأن شح السلع الأساسية وإرتفاع أسعارها وكذلك إرتفاع سعر صرف الدولار الأمريكي في السوق الموازي خلال الأسابيع الأخيرة وقد عزت تلك الملاحظات ذلك إلى وقف العمل بنظام الاعتمادات المستندية.

المشاركة