ليبيا – أكد محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير وصول الوضع الاقتصادي والمالي في ليبيا الى درجة سيئة للغاية داعياً الجميع الى التكاتف لمواجهة هذا الظرف .

و قال الكبير فى مؤتمر صحفي عقده الثلاثاء بمقر المصرف فى طرابلس وتابعته المرصد أن إجتماعهم الاثنين مع مدراء المصارف والمراجعين المصرفيين الخارجيين كان بهدف حشد الجهود .

و أضاف : ” الوضع سيئ للغاية وتجاوزنا الخطوط الحمراء ، و على أعضاء مجلس النواب كونهم منتخبين ، تحمل مسؤولياتهم فنحن الان نحمّل المسؤولية كوننا فى إطار تحميل المسؤولية وهذا دورنا كمصرف مركزي ” .

إضغط لمشاهدة الفيديو :

و تابع : ” الآن نرفع الراية الحمراء ، نعم نرفع الراية الحمراء ، فالوضع يتطلب تكاتف الجهود وتحمّل المسؤولية ، كلنا نتحمل المسؤولية ، سواء كتشريعيين او تنفيذيين او كمصرف مركزي أو النخب والاعلاميين ومؤسسات المجتمع المدني”.

وكشف الكبير أن العجز التراكمي للميزانية بلغ 200% من الناتج القومي وهو ما قال أنه لا يمكن أن تتحمله أي دولة مشيراً الى أن إجمالي حجم الخسائر التي تكبدتها البلاد نتيجة الاقفال التعسفي لمصادر دخل الليبيين ( النفط والغاز ) تقدر بـ 160 مليار دولار أمريكي .

المرصد – خاص

المشاركة