ليبيا –  أكد المدير التنفيذي لمجموعة ” إيني ” الايطالية للطاقة ” كلاوديو ديسكالزي ” عدم شعور المجموعة بالقلق إزاء أنشطة نظيرتها الفرنسية ” توتال ” في ليبيا.

و قال ” ديسكالزي ” بأن مجموعة ” إيني  ” استقر خيارها فى ليبيا هناك على ” النمو العضوي ”  أي زيادة الإنتاج بدلاً من عمليات الاندماج والاستحواذ ، وذلك وفقاً لما نقلت عنه وكالة ” آكي ” الايطالية للانباء .

وفي إجابة على سؤال بهذا الصدد على هامش ندوة في بروكسل عن العلاقات بين الاتحاد الاوروبي وافريقيا أضاف : ” المنافسة دائما موجودة، لقد ولدنا كالاقزام أمام عمالقة، وتمكنا من التغلب على المنافسة (… ) المنافسة في جميع أنحاء العالم ولا تشكل مصدراً للقلق بشكل خاص في ليبيا ” .

وأشار مدير المجموعة، المنتج الأجنبي الأول للمحروقات في ليبيا الى أن اختيارهم مسار النمو العضوي (organic growth)  وهو ما يعني الاستكشاف، فيما البعض الآخر اختار عمليات الاستحواذ و قال : ” هي مسارات مختلفة تماما وباختيارنا لمسار النمو العضوي لم نجد سوى عدد قليل من المنافسين في السنوات 7-8 الماضية ” .

جدير بالذكر أن شركة إيني للطاقة تدير مشروعاً للتنقيب وتصدير الغاز الطبيعي المسال من غربي ليبيا الى جنوب إيطاليا عبر مسار بحري تحت الماي مروراً بمجمع ملّيتة الصناعي الواقع على الطريق مابين صبراتة وزوارة .

المرصد – متابعات

المشاركة