ليبيا – أشاد عضو مجلس الدولة إدريس بو فايد بمبادرة مجموعة الـ90 عضواً بمجلس النواب لتطبيق المادة الـ15 من الإتفاق السياسي المتعلقة بشغل المناصب السيادية الـ6 العليا وأهمها مناصب محافظ المصرف المركزي ورئيسي ديوان المحاسبة وجهاز الرقابة الإدارية.

بو فايد أوضح خلال إستضافته في برنامج الأسئلة الخمسة الذي أذيع الثلاثاء عبر قناة النبأ وتابعتها صحيفة المرصد بأن هذه المبادرة جيدة جدا وتعبر عن شعور هؤلاء الأعضاء بحجم المشكلة الرئيسية في ليبيا وهي الأمن والإقتصاد .

وأشار إلى وجوب السير في طريق توحيد المؤسسات الإقتصادية والقيام بإصلاحات عاجلة وجذرية بالتوازي مع السير بمساري الإستفتاء على مشروع الدستور وإجراء الإنتخابات.

وأضاف بأن هذه المبادرة وإن أتت متأخرة بعض الشيء إلا أن لها مدلولاتها المعبرة عن شراكة مجلسي النواب والدولة في مسألة تعيين شاغلي هذه المناصب المهمة فضلاً عن تعبيرها عن حالة التفاؤل السائدة بشأن شروع البرلمان فعليا بالإنخراط في تطبيق الإتفاق السياسي من دون الحاجة لتعديلات على الإتفاق طال أمد إنتظار التوصل إلى توافق بين المجلسين بشأنها.

يشار الى أن 90 عضوا من مجلس النواب قد قدموا مبادرة تتعلق بضرورة تطبيق المادة 15 من الاتفاق السياسي المتعلقة بشغل المناصب السيادية الـ6 العليا لرفع المعاناة عن المواطن حسب قولهم.

 

 

المشاركة