الرقابة الادارية تؤكد لـ السراج وجود تجاوزات مالية بمشروع المدينة الإدارية في مالي
آخر الاخبار

ليبيا – وجه رئيس هيئة الرقابة الإدارية المكلف نصر علي حسن بيان لرئيس المجلس الرئاسي والمرشحين لحقائب المالية والخارجية بحكومة الوفاق محد سيالة واسامة حماد بشأن وجود تجاوزات مالية بمشروع المدينة الإدارية في عاصمة مالي “باماكو”.

وأشار حسن في بيان له تلقت المرصد نسخة منه إلى كتاب الهيئة رقم “1238” المؤرخ في 2017/4/2 الموجه لرئيس المجلس الرئاسي بشأن إتخاذ ما يلزم من إجراءات حيال لجنة الإشراف على تنفيذ المدينة الإدارية بالعاصمة المالية”باماكو”.

هيئة الرقابة ذكرت أيضاً قرار المجلس الرئاسي بشان إنهاء عمل اللجنة المشرفة على تنفيذ المشروع وتحويل كل الأرصدة من الحسابات الخاصة بالمشروع إلى حساب الإيراد العام بمصرف ليبيا المركزي وإلى قرار بشأن تشكيل لجنة لتصفية أموال وموجودات المشروع وقراراه بشان إيفاد اللجنة المذكورة في مهمة عمل رسمية لمدة اسبوع في جهورية مالي لإتمام اجراءات تصفية أموال وموجودات المشروع.

ولفتت الهيئة إلى قيام اللجنة بالسفر إلى دولة مالي دون انتظار رد الهيئة لطلبها بالإفراج على تحويل مبلغ 50,000 يورو من حساب المشروع بالمصرف الليبي الخارجي إلى فرع الاخير بجمهورية مالي لإنجاز إجرءات التصفية، معتبرةً أن سفرها جاء في وقت غير مبرر ويؤثر على مصداقيته.

وأكدت هيئة الرقابة الإدارية على أن ما سيترتب على بقاء اللجنة بدولة مالي من مصروفات خلال المدة “علاوة السفر والمبيت” لا يتناسب بأي حال مع قيمة أصول وموجودات المشروع هناك والهدف من التصفية.

وعليه طالبت الهيئة بإقصار عمل اللجنة الموفدة وضمن مدة قرار إيفادها على تقديم تقرير فني بأصول وموجودات المشروع والتوصيات التي تراها مناسبة ومن ثم تتكفل وزارة الخارجية عبر سفارة ليبيا بدولة مالي وبإشراف المراقب المالي بها القيام بإجراءات التصفية وفق توصيات اللجنة.

هيئة الرقابة الإدارية دعت وزارة المالية للقيام بالإجراءات اللازمة لإحالة أرصدة المشروع بالمصرف الليبي الخارجي إلى حساب الإيراد العام  وفق قرار المجلس الرئاسي رقم 2017/471.