ليبيا – إلتقى رئيس مجلس الدولة عبد الرحمن السويحلي أمس الإثنين برئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر بيتر ماور والوفد المرافق له.

وحضر اللقاء بحسب إيجاز صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الدولة كل من رئيس لجنة المصالحة الوطنية و العدالة الإنتقالية ورئيس اللجنة القانونية بالمجلس بالإضافة إلى عضوي المجلس عن بنغازي ودرنة في مقر المجلس بالعاصمة طرابلس.

وناقش اللقاء الأزمة الإنسانية التي تمر بها بعض مناطق البلاد وفي مقدمتها مدينة درنة التي أشار الحضور من المجلس الى معاناتها من حصار وصفوه بالخانق وقطع الإمدادات الأساسية عنها.

كما طرح الحاضرون من طرف المجلس انتهاكات حقوق الإنسان والتفجيرات الإرهابية والأعمال الإنتقامية التي قالوا انها تستهدف المدنيين في بنغازي بالإضافة إلى ملف نازحي تاورغاء وضرورة تنفيذ اتفاق المصالحة مع مصراتة.

كما تناول اللقاء أوضاع مراكز الإحتجاز في ليبيا سواءً المخصصة للمهاجرين غير القانونيين أو المُخصصة للإصلاح والتأهيل.

حيث أبدى رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر استعداده الكامل للتعاون والتنسيق من أجل إنهاء الأزمة الإنسانية التي تعانيها بعض مناطق ليبيا، والحد من انتهاكات حقوق الإنسان وفقا للقانون الجنائي الدولي وذلك بحسب ذات الايجاز .

المرصد – متابعات

المشاركة