ليبيا – بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون مستجدات الوضع الراهن في الشرق الأوسط لاسيما في ليبيا.

وجاء ذلك بحسب بيان صادر عن المتحدث باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي وفقاً لوكالة “الأناضول” للأنباء قال فيه إن السيسي تلقى اتصالاً هاتفياً من ماكرون أمس الإثنين.

وبيّن أن الاتصال تناول آخر تطورات جهود مكافحة الاٍرهاب فضلاً عن المستجدات على صعيد الوضع الراهن في عدد من قضايا المنطقة.

ووفق البيان فقد اتفق الرئيسان على مواصلة التنسيق والتشاور المكثف بينهما خلال المرحلة المقبلة إزاء الملفات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

NO COMMENTS