ليبيا – أكد فتحي حريبي شقيق الطفل علاء حريبي بأن شقيقه البالغ من العمر 14 عاماً يعاني من مرض فتاك منذ العام 2008 ولم يتم شفائه منذ 10 أعوام ولم يستطع المسؤولين أن يجدوا حلاً لعلاجه فيما نجحت مجازفة الهجرة غير الشرعية إلى إيطاليا بفضل من الله.

حريبي أوضح في تصريح صحفي لقناة ليبيا لكل الأحرار أمس الإثنين تابعته صحيفة المرصد بأن عملية الوصول الصعبة تمت بفضل الله وليس بفضل من الذين يعتلون الكراسي والمناصب ولا يتطلعون لحال المرضى فحالة علاء واحدة من آلاف الحالات ممن يعانون من المرض الفتاك ويعج بهم قسم أورام الأطفال في مركز طرابلس الطبي فيما قالت رئيسة القسم الطبيبة فتحية الغرياني بأن العلاج لم يعد متوفراً لعلاء .

وأضاف بأن حالته الصحية تزداد سوء ويتم زيادة الصفائح الدموية له بعد أن بلغت 2 إلى 4 فيما يجب أن يكون معدلها 200 في وقت غاب فيه وزير الصحة عن الأمر مؤكداً بأن السفارة الليبية في إيطاليا لم تتواصل معه شأنها شأن السلطات الليبية في البلاد.

 

 

 

NO COMMENTS