ليبيا – أكد المرشح لحقيبة داخلية الوفاق العميد عبد السلام عاشور على عمق العلاقات الثنائية بين ليبيا وفرنسا وذلك خلال إستقباله سفيرة فرنسا لدى ليبيا أمس الإثنين.

وأبدت سفيرة فرنسا بحسب المكتب الإعلامي التابع لوزارة الداخلية رغبة بلادها في توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين خاصة في المجالات الأمنية.

العميد عاشور إستعرض الوضع الأمني داخل العاصمة طرابلس، داعياً كافة السفارات إلى العودة وإستئناف أعمالها من داخل العاصمة طرابلس.

وأكد على أن الوزارة لديها رؤية أمنية من شأنها الحفاظ على أمن المواطنين والأملاك العامة والخاصة، لافتاً لظاهرة الهجرة غير الشرعية وما سببته من مشاكل أمنية لدول العالم كافة ولدول حوض المتوسط خاصة.

وأبدى العميد عاشور رغبة وزارة الداخلية في التعاون مع الجانب الفرنسي في كافة المجالات الأمنية من تدريب وتطوير لأداء منتسبي وزارة الداخلية.

NO COMMENTS