تونس – طالب عدد من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلى مقاطعة البضائع التركية التي غزت الأسواق التونسية،بحسب قولهم .

وجاءت هذه المطالبة إثر عرض ماء معدني تركي في المساحات التجارية الكبرى بتونس، وهو ما يعتبره الناشطون أنه يقلص حظوظ المنتوجات المحلية، وفقا لموقع “كابيتاليس”.

من جانبها، أكدت الفنانة التونسية ليلي طوبال، أمس الجمعة مقاطعتها لكل “البضائع التركية حتى وإن كانت عبارة عن قنينة ماء”.

وفي ذات السياق أفاد وزير الاستثمار والتعاون الدولي، زياد العذاري، في تعليقه على هذه المقاطعة “لا داعي لاستيراد مياه معدنية”. رفض العذاري خلال حوار له مع إذاعة شمس” الإجابة عن سؤال عن أسباب استيراد المياه المعدنية من تركيا، وذكر “لست مسؤولا في وزارة التجارة”.