الولايات المتحدة – اكتشف علماء كلية الطب بجامعة ستانفورد أن تنشيط إنزيم تيلوميراز في خلايا الكبد بشكل معتدل يساعد على تجددها .

وبينة الدراسة أن الطفرات التي تحجب نشاط التيلوميراز تسبب تليف الكبد لدى الفئران والإنسان وفي الوقت نفسه لوحظ التنشيط المفرط للإنزيم في خلايا سرطان الكبد. واكتشف الباحثون أن 3-5% من خلايا كبد الفئران تنتج كميات كبيرة من التيلوميراز ولكن الجينات تشارك بنشاط أقل في عملية التمثيل الغذائي وتتوزع هذه الخلايا بالتساوي في الكبد وعند إصابته بالضرر تبدأ بالتكاثر وتشكيل نسيج جديد .

ويأمل العلماء في أن تساعد هذه النتائج على ابتكار مستحضرات طبية تساعد في سرعة علاج الكبد وحمايته من الأورام السرطانية .

ويعد إنزيم تيلوميراز مركبا بروتينيا يمنع تقلص أطوال التيليمير (نهايات الكروموسومات) التي تحصل مع انقسام الخلايا لأن تسلسل الأحماض الأمينية للبروتينات في الحمض النووي للتيليميرات غير مشفر ويعتبر تقلص نهايات الكروموسومات تيليمير أحد أسباب شيخوخة الخلايا.