ليبيا – نعى وزير داخلية الوفاق العميد عبدالسلام عاشور في بيان له اليوم الأحد 8 ابريل 2018 أبناء عائلة الشرشاري بعد العثور على جثامين الاطفال.

العميد عاشور قال في بيها الذي تلقت المرصد نسخة منه أنه تلقى ببالغ الحزن والآسى خبر العثور على جثامين الاطفال في إحدى الغابات جنوب مدينة صرمان ، مبيناً بأنه قد تم التعرف على مكان الجثث بعد إعتراف المقبوض عليهم لدى المباحث الجنائية.

واختتم عاشور بيانه قائلاً :” نعزي أنفسنا وعائلة الشرشاري ونقول لهم بأننا أصابنا من الحزن ما أصابكم فلا تياسوا والله يسمع دعائكم”.