ليبيا – أصدر النائب الأول لرئيس مجلس النواب فوزي النويري السبت ، بيان تعزية لعائلة الشرشاري في أبنائهم الثلاثة الذين عثر على جثامينهم معرباً عن ادانته الشديدة للجريمة النكراء .

وقال النويري وهو عضو عن مدينة صرمان في بيانه الذي تلقت المرصد نسخة عنه :

“في الوقت الذي أتقدم فيه لعائلة أبناء رياض الشرشاري، وأهالي مدينة صرمان، في مصابهم الجلل، بفقد أبنائهم، الذين طالتهم أيدي الغدر القذرة، فإني أعبر عن إدانتي واستنكاري لهذه الجريمة النكراء، التي زلزلت أركان المجتمع، وأشاعت الحزن في مدينة صرمان، وكافة أرجاء البلاد ” .

ودعا النويري، خلال بيانه، إلى تطبيق أشد أنواع العقوبة على مرتكبي الجريمة، مشيداً بجهود جهاز المباحث العامة بالمنطقة الغربية .

وختم نائب رئيس مجلس النواب بيانه مؤكداً بأن جهود الجهاز أدت إلى اكتشاف تفاصيل الجريمة، والقبض على المجرمين، في عملية نوعية أعادت الأمل في عودة المؤسسة الأمنية لأداء واجبها في حماية الوطن ، وذلك وفق تعبيره .

المرصد – متابعات

المشاركة