تماسكت أسواق النفط اليوم الاثنين، بعد أن عانت من هبوط بنحو 2 بالمئة يوم الجمعة بظل مخاوف بشأن احتدام الخلاف التجاري بين الولايات المتحدة والصين وزيادة أنشطة الحفر الأميركية.

وتترقب الأسواق اليوم الاثنين أيضاً الوضع في سوريا بعد الهجوم الذي تعرض له مطار التيفور العسكري وسط سوريا، وأدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى.

كما سجل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 62.31 دولار للبرميل بحلول الساعة 06:43 (ت. غ) بارتفاع 25 سنتا، أو ما يعادل 0.4 بالمئة، عن التسوية السابقة.

وبحسب ما نشرت رويترز فقد بلغت العقود الآجلة لخام القياس العالم مزيج برنت 67.42 دولار للبرميل بارتفاع 31 سنتا، أو ما يعادل 0.5 بالمئة.

يشار الى أن  أسعار النفط هبطت بنحو 2 بالمئة الجمعة الماضي، بعد أن هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بفرض رسوم جمركية جديدة على الصين ليشعل من جديد المخاوف من نشوب حرب تجارية بين أكبر اقتصادين في العالم قد يكون من شأنها الإضرار بالنمو العالمي.

المصدر سكاي نيوز عربية.