آخر الاخبار

توجه مستشار الأمن القومي الكوري الجنوبي شونغ اوي يونغ إلى واشنطن للقاء نظيره الأميركي الجديد جون بولتون في إطار التحضير للقاء القمة المرتقب مع كوريا الشمالية.

وأشار مسؤول في الرئاسة الكورية الجنوبية للصحافيين اليوم الخميس، إلى أن اللقاء يهدف إلى “تنسيق وجهات النظر قبل القمتين بين الكوريتين وبين كوريا الشمالية والولايات المتحدة”.

وأثار تعيين سفير سابق لدى الأمم المتحدة ومدافع شديد عن خيار الضربة الأميركية الأولى لكوريا الشمالية بولتون هذا الأسبوع، إثارة مخاوف سيئول على مستقبل الانفراج الدبلوماسي الجاري في شبه الجزيرة الكورية.

ويختلف موقف بولتن حيال بيونغ يانغ بشدة عن موقف الحكومة الكورية الجنوبية التي سعت لعقد لقاء مبكر معه، حسب وكالة يونهاب الكورية الجنوبية.

من جهته أكد  كو كاب وو ، في جامعة دراسات كوريا الشمالية في سيئول، أن “بولتن لا يذكر حتى إمكانية التوصل إلى اتفاقية سلام مع بيونغ يانغ” وهو ما يسعى إليه الجنوب.

يشار أن القمة الكورية ستنعقد  أواخر الشهر الحالي، فيما من المتوقع أن تعقد قمة دونالد ترامب وكيم جونغ أون في مايو المقبل.

ووافق ترامب على لقاء كيم الشهر المقبل لبحث قضية نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، دون الاتفاق بعد على مكان وموعد القمة.

المصدر روسيا اليوم.