ترامب يحذر دمشق : قواتنا بكامل عدتها للضرب مرة أخرى ..

الولايات المتحدة – حذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الاحد الحكومة السورية من أن الولايات المتحدة “بكامل عدتها وعتادها” للضرب مرة أخرى إذا نفذت هجمات كيماوية جديدة .

وجاء التحذير بعدما ضربت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا ثلاثة أهداف سورية ردا على هجوم كيماوي مزعوم في بلدة دوما منذ أسبوع .

وتنفي سوريا استخدام أي أسلحة كيماوية وتقول إن المعارضة اختلقت الهجوم .

ورفض مجلس الأمن تصويتا تقدمت به روسيا يدين الضربة العسكرية التي قادتها الولايات المتحدة .

وتمثل الضربة العسكرية أقوى هجوم ضد الرئيس بشار الأسد تنفذه الدول الغربية منذ سبع سنوات من اندلاع الحرب الأهلية .

وكان ثمة سجال حاد في الاجتماع الطارئ لمجلس الأمن الدولي امس السبت عندما سعت روسيا للتوصل إلى إدانة الهجمات الجوية التي قادتها الولايات المتحدة .

وقرأ المبعوث الروسي في الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا رسالة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتن يتهم فيها الحلفاء بالهمجية وبالازدراء السافر وانتهاك للقانون الدولي في تنفيذ الهجوم دون انتظار نتائج التحقيق في هجوم دوما الكيماوي المزعوم .

ويزور مراقبو منظمة منع انتشار الأسلحة الكيماوية حاليا دمشق ومن المتوقع أن يدخلوا دوما في عطلة نهاية هذا الأسبوع .

ووصفت مبعوثة الولايات المتحدة نيكي هايلي الضربات بأنها مبررة وقانونية ومتناسبة .

وقالت: تحدثت مع الرئيس (الأمريكي) هذا الصباح وقال إذا استخدم النظام السوري هذا الغاز السام مرة أخرى فالولايات المتحدة على أهبة الاستعداد لردعه.

وأضافت: عندما يرسم رئيسنا خطا أحمر فرئيسنا سيطبق هذا الخط الأحمر.

من جانبه اكد بشار الجعفري مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة إن الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا “كاذبون وفاسدون ومنافقون” يستغلون الأمم المتحدة لفرض سياستهم في التدخل والاستعمار .

وصوت فقط لصالح قرار روسيا كل من الصين وبوليفيا من بين 15 دولة عضوا في المجلس .