محمد صلاح .. يتجاوز ميسي ويتساوى مع رونالدو ..

لندن – حطم النجم المصري محمد صلاح في البريمرليغ المزيد من الأرقام القياسية التي يبدو أنه في سبيله لتحطيم المزيد منها خلال الأسابيع المتبقية لفريقه ليفربول في كل من الدوري الإنجليزي الممتاز وأيضا دوري أبطال أوروبا .

ورفع صلاح رصيده بتسجيله للهدف الثاني لفريقه في مرمى بورنموث خلال الأسبوع الـ 34 من البريمرليغ إلى 30 هدفا في الدوري وعزز من مكانته في صدارة الهدافين ولكن هذا الهدف أدخله التاريخ كأول لاعب إفريقي يحرز هذا العدد من الأهداف في موسم واحد في الدوري الإنجليزي الممتاز متفوقا على الإيفواري دروغبا الذي كان يحمل الرقم بإجمالي 29 هدفا .

كما أصبح أول هداف في أكبر 5 دوريات في أوروبا يصل إلى حاجز الـ 30 هدفا متفوقا على ميسي من برشلونة (29 هدفا) شيرو إيموبيلي من لاتسيو الإيطالي (27 هدفا) وروبرت ليفاندوفسكي من بايرن ميونخ (27 هدفا) وكافاني من باريس سان جرمان (24 هدفا ) .

ووفقا لموقع  (جوول . كوم ) فقد تمكن صلاح من معادلة الرقم القياسي المسجل باسم كريستيانو رونالدو وروبن فان بيرسي بأكبر عدد مباريات نجح فيها بتسجيل هدف على الأقل خلال موسم واحد برصيد 22 مباراة .

ودخل صلاح بأهدافه في البريمرليغ نادي الـ 30 هو النادي الذي يضم 7 أسماء فقط نجحت في تسجيل 30 هدفا أو أكثر في موسم واحد في الدوري الإنجليزي الممتاز وهم آلان شيرر، وآندي كول، وتييري هنري، ولويس سواريز، وفان بيرسي، وكريستيانو رونالدو، وكيفين فيليبس .

وكتب النجم المصري اسمه بأحرف ذهبية في تاريخ ليفربول بعدما أصبح ثالث لاعب في تاريخ النادي يسجل 40 هدفا أو أكثر في جميع المسابقات في موسم واحد بعد روجر هنت موسم 1962 وآيان راش موسم 84 و87 .