ليبيا – نفى رئيس الهيئة الوطنية لمشايخ وأعيان ليبيا الشيخ مفتاح بوحسين العبيدي الأخبار المتداولة عبر صفحات التواصل الاجتماعي بخصوص لقائه برئيس المجلي الرئاسي فائز السراج وحديثه معه عن وضع المشير خليفة حفتر وعدم قدرة الاخير عن مواصلة مهام عمله  .

وأكد العبيدي لـ وكالة الأنباء الليبية اختراق صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك والتي تم فيها نشر لقائه بالسراج صباح  اليوم الثلاثاء وإبلاغ الاخير له بأن يطوي الحكماء ” صفحة حفتر ” لكونه لم يعد قادراً على أداء مهامه  .

وأوضح العبيدي أنه تواصل مع كافة أعيان ومشايخ ليبيا وأبلغهم باختراق صفحته من أجل تفادي الوقوع في الفخ الذي نصبه من وراء اختراق الصفحة مؤكداً ضلوع عناصر من جماعة الإخوان المسلمين التي وصفها بـ ” الارهابية ” فى  هذا العمل نظراً لطبيعة المنشورات التي بدأ المخترق ينشرها عبر الصفحة منذ استيلائه عليها .

يشار إلى أن الشيخ مفتاح بوحسين العبيدي يعد واحداً من أبرز حكماء المنطقة الشرقية وقد أختير رئيساً للهيئة الوطنية لمشائخ وأعيان ليبيا وله صفحة على موقع فيسبوك قد جرى إختراقها منذ عدة أسابيع وبدأ مخترقوها فى نشر أخبار مزيفة وفق حملة منسقة بالخوص عبر عدة صفحات أخرى مخترقة أو مزورة بأسماء بعض الشخصيات العامة .

المرصد – متابعات