نيامي – ذكرت صحيفة nytimes أن قوات النيجر اعتقلت شخصاً يشتبه في أنه قائد كبير كانت قوات أمريكية تعرضت لكمين قبل عدة أشهر خلال عملية بحث عنه، ما أودى بحياة 4 عسكريين أمريكيين.

ونوهت الصحيفة أن مجموعة من الجنود الأمريكيين هرعت إلى منطقة في النيجر قبل أكثر من ستة أشهر، عقب اعتراض أجهزة الاستخبارات إشارة من الهاتف المحمول لإرهابي يدعى “دوندون شيفو”، إلا أنهم لم يعثروا عليه، وبعد ساعات قتل 4 جنود أمريكيين في كمين قالت إن التحقيق فيه لا يزال مستمراً.

وأفاد المصدر، استناداً إلى مسؤول رفيع في هذا البلد، بأن قوات جيش النيجر اعتقلت الشهر الجاري رجلاً تنطبق أوصافه على شيفو، وهو قيادي كبير لجماعة موالية لتنظيم “داعش”، وأن السلطات تعمل على التحقق من هويته.

ومن جهته أكد رئيس قوات النيجر الخاصةموسى سالو بارمو،  أن دورية تابعة لجيش النيجر اعتقلت قبل أسبوعين المشتبه به في منطقة تيلابيري قرب الحدود مع مالي، وسلمته لاحقا لوحدة خاصة لمكافحة الإرهاب في العاصمة نيامي، مضيفا “هم لا يزالون يحققون ويحاولون التعرف على هذا الشخص”.

المصدر روسيا اليوم.

 

المشاركة