محاكمة عارضة ازياء تهدد بكشف دور روسيا بالانتخابات الأميركية ..
آخر الاخبار

تايلاند – طالبت عارضة أزياء بيلاروسية تحاكم في تايلاند واشنطن بمساعدتها خوفا من طردها إلى روسيا بعد تهديدها بكشف معلومات عن دور موسكو في الانتخابات الرئاسية الأميركية .

وذكرت أناستازيا فاشوكيفيتش عند وصولها إلى المحكمة من وراء قضبان عربة الشرطة لن نعود إلى روسيا لأنهم فتحوا قضية جديدة ضدنا .

واعتقلت أناستازيا فاشوكيفيتش وهي عارضة أزياء معروفة باسمها المستعار ناستيا ريبكا في نهاية فبراير مع تسعة أجانب آخرين كانوا في منتجع بتايا .

وجذبت اتهامات عارضة الازياء الاهتمام ويقال إنها عاشرت النخبة الروسية وهي ملاحقة في روسيا لتصويرها نائب رئيس الوزراء الروسي سيرغي بريخودكو على يخت الملياردير أوليغ ديريباسكا .

وانتشر تسجيل الفيديو بعد نشره من قبل المعارض الروسي أليكسي نافالني .

ونفى ديريباسكا الذي كانت تربطه صلات مع بول مانافورت مدير الحملة الانتخابية للرئيس الأميركي دونالد ترامب أي علاقة مع اناستازيا فاشوكيفيتش .

وفي البداية اتهمت فاشوكيفيتش وزملاؤها الستة المدربون بالعمل بدون تصريح لكنهم متهمون الآن ب”البغاء” وبتشكيل “منظمة إجرامية .

وتصدرت فاشوكيفيتش عناوين الصحف الدولية بعد نشرها تسجيل فيديو على موقع إنستغرام يعرض على الصحافيين الأميركيين كشف أسرار لهم .

وتقول في التسجيل إنهم يحاولون سجننا لذلك أنا مستعدة لأن أكشف لكم الحلقة المفقودة في القصة المتعلقة بالانتخابات الأميركية .

وبتايا التي تبعد ساعتين إلى الجنوب من بانكوك وجهة للكثير من السياح الروسن وتشهد أنشطة دعارة وجريمة في تايلاند.