محكمة فرنسية تمنع أبوين من تسمية طفليهما اسم "جهاد"!

باريس – أخبرت محكمة فرنسية زوجين بأنهما لا يستطيعان تسمية طفلهما “جهاد”، وذلك بسبب “أثره السلبي” على حياة الطفل.

وقُدمت القضية في المحكمة خلال الصيف الماضي، عقب تنبيه سلطات ضاحية “Toulouse” في تولوز، بعد أن تمت تسمية الطفل بهذا الاسم. وقضت المحكمة بإزالة الاسم من شهادة ميلاده، حسبما أورد موقع local.fr.

ويبدو أن هذه الحادثة تنبع من فكرة خاطئة شائعة مفادها أن كلمة “جهاد” تُترجم “الحرب المقدسة” باللغة العربية، بينما تعني “الكفاح” أو “الجهد” في الواقع. ومع ذلك، اعتبر هذا المصطلح “ليس في مصلحة الطفل” في فرنسا، وربما يأتي ذلك بعد تعرض البلاد لعدد من الهجمات الإرهابية مؤخرا.

ولا تعد هذه المرة الأولى التي تطلب فيها المحكمة تغيير اسم طفل. ففي عام 2016، في بلدة روبيه الشمالية، تمت عملية تغيير اسم صبي من “جهاد” إلى “جاهيد”.

أما في عام 2009، فلم يُسمح لوالدين بتسمية طفلهما “نوتيلا” في بلدة Valenciennes شمال فرنسا، كما قال قاض في بلدة Raismes شمال فرنسا لزوجين، إنهما لا يستطيعان تسمية ابنتهما فريز (فراولة) للأسباب نفسها المتعلقة بمصلحة الأطفال.

المصدر روسيا اليوم.