ليبيا – أصدرت السفارة الليبية لدى المملكة الأردنية الهاشمية بياناً توضيحياً حول الفئات الليبية “المعفيه” أو المسموح لها بالحصول على التأشيرة الأردنية فور وصولها إلى مطار الملكة علياء الدولي في عمان.

السفارة الليبية في عمّان أشارت في نص البيان الذي تحصلت المرصد على نسخة منه إلى أن المعفيين هم حاملي جوازات السفر الليبية الدبلوماسية ومن لديهم إقامات دائمة في”دول مجلس التعاون الخليجي والولايات المتحدة الأمريكية وكندا وأستراليا واليابان ودول الإتحاد الاوروبي والمملكة المتحدة وكوريا الجنوبية”.

وأوضحت أن المذكورين أعلاه ممن لديهم إقامات دائمة يتم حصولهم على تأشيرات الدخول من خلال المراكز الحدودية عند الوصول بشرط حيازتهم على إقامات سارية المفعول في بلد الإقامة لمدة لا تقل عن ستة أشهر إضافة إلى وجود تذكرة عودة.

ومن ضمن المعفيين هم المرضى من الرجال فوق سن 50 عاماً والأطفال دون سن 15 عاماً والنساء من جميع الأعمار معفيين من طلب الموافقة المسبقة وتمنح لهم تأشيرة علاج فور وصولهم شريطة حيازة المرضى ومرافقيهم على تذاكر سفر ذهاب وإياب وتقارير طبية وكتب رسمية من المستشفى تثبت حاجتهم للعلاج في الأردن .

وأكدت على أن المرضى من الرجال بين 15 إلى 50 عاماً يشترط حصولهم على موافقة دخول مسبقة إلى المملكة الأردنية الهاشمية، منوهةً لضرورة أن تقوم جميع الفئات التي سبق ذكرها أعلاه بإستثناء الدبلومسيين بدفع رسوم الدخول وقيمتها 40 دينار أردني أي ما يعادل 56 دولار أمريكي.