انجلترا – وجه المدير الفني لنادي ليفربول يورجن كلوب أكثر من رسالة حماسية للاعبيه قبل مباراة العودة أمام روما في قبل نهائي دوري الأبطال بعد الفوز ذهاباً مساء الثلاثاء على ملعب أنفيلد بنتيجة 5-2 .

وقال كلوب في تصريحات نشرها موقع ناديه الرسمي “ان الصدمة الأكبر للاعبين في غرفة خلع الملابس كانت إصابة تشامبرلين والهدفين اللذين دخلا مرمانا في الدقائق الأخيرة ولكن هذه كرة القدم وقادرون على التعامل مع الموقف .

واضاف “ننتظر عملاً شاقًا في مباراة العودة ب‍إيطاليا حتى إذا كنا نجحنا في الفوز 5-0 لأن روما سيبذل أقصى ما لديه ويحاول تسجيل الأهداف في ملعبه بأي طريقة .

واوضح انه لا يوجد فارق كبير ولكن ما استفدت منه في مباراة الليلة أننا قادرون على الفوز في روما رغم أنها ستكون مواجهة مختلفة تماما .

وأشار إلى أن “روما سيحتاج لتسجيل الأهداف في مرمانا، أكدت ذلك أكثر من مرة ولا أعتبر ذلك جرس إنذار لنا لأن ليفربول ليس برشلونة الذي يعد من أفضل 3 أندية في العالم، وتوج لاعبوه بالعديد من البطولات في السنوات الأخيرة وهو ما لم يحققه ليفربول .”

وسيتواجه الفريقان يوم الاربعاء المقبل على ملعب الاولمبيكو في روما في اياب نصف نهائي المسابقة .