مندوب ليبيا في"اليونسكو" : هناك علاقة بين تهريب القطع الاثرية الليبية وعمليات تمويل الارهاب

ليبيا – أكد مندوب ليبيا في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة “اليونسكو” بباريس ورئيس المجموعة العربية في المنظمة الدكتور عبد القادر المالح على أن عملية متابعة استرجاع القطع الأثرية الليبية المهربة إلى اسبانيا مستمرة بالتنسيق بين سلطات البلدين.

المالح قال وفقاً لوكالة الأنباء الليبية التابعة لحكومة الوفاق إنه وبعد متابعة السلطات الاسبانية للشخص الذي يقوم ببيع القطع الأثرية الليبية المسروقة واقتحام المكان الموجودة فيه تبين أن عددها كبير وأغلبها مهربة من منطقة شحات.

وثمّن المالح جهود السلطات الاسبانية لقيامها بالتنسيق الكامل مع السلطات الليبية ومصلحة الآثار لضبط المهربين، مشيراً الى أن هناك شكوك بوجود علاقة بين بيع القطع الأثرية وعمليات تمويل الإرهاب.

يذكر أن الشرطة الاسبانية قامت في وقت سابق بضبط مسروقات من الآثار الليبية ترجع لموقعي “شحات قورينا وسوسة بولونيا”.