رغم فوز ريال مدريد بنتيجة 2-1 على حساب بايرن ميونخ خلال المباراة التي جمعتهما في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، غير أن النجم البرتغالي رونالدو كريستيانو لم يكن في مستواه المعهود.

فقد شهدت المباراة أرقاماً سلبية لـ”صاروخ ماديرا”، بعد فشله في زيارة شباك العملاق البافاري، وفقاً لموقع “سبورت 360” الرياضي.

ففي هذه “الموقعة الأوروبية” غاب كريستيانو رونالدو عن التسجيل بدوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ نهائي العام الماضي في يونيو 2017، ضد يوفنتوس الإيطالي عندما نجح في تسجيل هدفين في شباك الحارس الأسطوري بوفون.

وقبل لقاء بايرن ميونخ خاض كريستيانو رونالدو مع ريال مدريد 11 مباراة منذ لقاء “السيدة العجوز” في نهائي النسخة الماضية من دوري أبطال أوروبا، ونجح في التسجيل بجميع المباريات مسجلاً 17 هدفاً منذ يونيو 2017.

ولم تتوقف أرقام رونالدو السلبية عند هذا الأمر بل  تفاقمت بعدما فشل النجم البرتغالي في تسديد أى كرة على المرمى خلال التسعين دقيقة، وهي المرة الأولى لكريستيانو في 39 مباراة خاضها مع ريال مدريد هذا الموسم.

وأقيمت مباراة الذهاب من الدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا على ملعب أليانز آرينا في ميونخ، وستقام مباراة الإياب في العاصمة مدريد على ملعب سانتياغو برنابيو الثلاثاء المقبل الموافق الأول من مايو.

المصدر سكاي نيوز عربية.

 

المشاركة