أشارت منظمة “هيومن رايتس ووتش” إلى أن السعودية نفذت الإعدام بحق 48 شخصاً في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام بعضهم مدانون بقضايا مخدرات، مطالبة المملكة “بتحسين نظامها القضائي”.

ونوهت المنظمة الحقوقية في تقرير أصدرته أمس الأربعاء: “لا يزال عدد كبير من المحكومين في قضايا مخدرات ينتظرون إعدامهم، إثر إدانات أصدرها النظام القضائي الجنائي”.

وتابعت مسؤولة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة سارة لي ويتسون: “أن تعدم السعودية هذا العدد الكبير من الناس هو أمر فظيع أصلا، يضاف إلى ذلك أن عددا منهم لم يرتكبوا جرائم عنيفة”.

وتعتبر المملكة من أكثر الدول التي تطبق أحكام الإعدام بتهم التورط بأعمال إرهابية أو جرائم قتل أو اغتصاب أو اتجار بالمخدرات، بحسب المنظمة.

وينبه خبراء حقوقيون على الدوام إلى عدم إجراء محاكمات عادلة في هذا البلد، إذ تم إعدام نحو 150 شخصا في السعودية عام 2017.

وفي مقابلة هذا الشهر نقلت مجلة “time”، عن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، أن بلاده يمكن أن تستبدل أحكام الإعدام بالسجن مدى الحياة في بعض الحالات باستثناء القضايا المرتبطة بجرائم القتل.

المصدر روسيا اليوم.

المشاركة