إسطنبول – لجأ البنك المركزي التركي إلى اتخاذ إجراءات جديدة لضخ سيولة إضافية من الدولار الأميركي، وذلك لدعم الليرة التي هبطت إلى مستويات قياسية.

حيث زاد البنك كمية الدولارات التي يطرحها في مزادات النقد الأجنبي الدورية إلى 1.5 مليار دولار مقابل 1.25 مليار دولار من قبل.

ومع الوضع المتدهور لليرة يتوقع أن يزيد البنك من طرح الدولارات إلى 7.5 مليار دولار (أو 5.7 مليار إذا كان أدق) حسب ما ذكرت صحيفة “حرييت” على موقعها.

يشار أن  الليرة التركيا قد هبطت الأربعاء، إلى مستويات قياسية بلغت 4.35 مقابل الدولار الأميركي خاصة مع التوترات الجيوسياسية التي تشهدها المنطقة وبالتزامن مع انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران.

كما تشهد العملة التركية تراجعاً بعد تخفيض مؤسسات التصنيف الائتماني الدولية تقييمها لتركيا.

وغالباً ما تلجأ البنوك المركزية لطرح الدولارات في السوق وامتصاص العملة المحلية لوقف تدهور سعر صرفها مقابل الدولار.

المصدر سكاي نيوز عربية.