العراق – قام المرشح للانتخابات البرلمانية العراقية نوري المالكي بمحاولة مستميتة لاستقطاب الناخبين بشراء حقوق بث مباراة العراق وفلسطين من خلال القناة التلفزيونية التي يملكها ووضع صورة ضخمة له احتلت مساحة كبيرة من الشاشة خلال المباراة ليقوم تلفزيون فلسطين والمتفرجون بتغطيتها كل على طريقته الخاصة.

ولعب المنتخب العراقي أمام المنتخب الفلسطيني في مباراة ودية على ملعب جذع النخلة في مدينة البصرة انتهت بالتعادل السلبي دون أهداف. وقام تلفزيون فلسطين بتغطية صورة المالكي بوضع العلم الفلسطيني عليها.

تلفزيون فلسطين قام بتغطية الصورة بالعلم الفلسطيني

وأظهرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي لقطات طريفة لتغطية صورة المالكي الذي عد أحد أبرز رجال إيران بالعراق إذ قام أحدهم بوضع “منشفة” على موقع الصورة في الشاشة.

مشاهد استخدم "منشفة" لتغطية صورة المالكي

وتخوض قائمة ائتلاف دولة القانون الانتخابات البرلمانية المقررة في مايو الجاري بزعامة المالكي نائب رئيس الجمهورية حاليا ورئيس الوزراء السابق، الذي اتسمت سنوات حكمه بالفساد وسقوط معظم مناطق البلاد بقبضة الإرهاب.

وكان المالكي قد وصل إلى السلطة عام 2006 وبقي في منصبه حتى عام 2014 وهو التاريخ الذي استباحت فيه داعش محافظات عدة بعد انهيار مشبوه للجيش وقوات الأمن.

ويخوض المالكي هذه الانتخابات متسلحا بالأموال الطائلة التي يقول مراقبون إنه حصل عليها بطرق غير شرعية وسط اتهامات بالفساد لاتزال تلاحقه.

كما أشارت أصابع الاتهام إلى المالكي، فيما يتعلق بـ”تسهيل” دخول داعش إلى العراق وتأجيج العنف الطائفي والعمل على تسليم البلاد إلى راعيه الإيراني.