آخر الاخبار

موسكو – طالب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الإدارة الأمريكية ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا إلى التعليق على اعتقال كيريل فيشينسكي مراسل وكالة “نوفوستي أوكرانيا” الروسي في كييف.

وأفاد لافروف إلى أن: “لفتنا نظر زملائنا الغربيين مراراً في إطار منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومجلس أوروبا إلى أنهم يتعاملون بتحفظ ملموس على التصرفات الطائشة للموالين لهم في كييف أظن أن الولايات المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا يجب عليهما التعليق على ما حدث دون أي معايير مزدوجة”.

كما اقتحم عناصر جهاز الأمن الأوكراني مكتب وكالة “نوفوستي أوكرانيا” في كييف اليوم الثلاثاء وقاموا بتفتيشه قبل انقطاع الاتصالات عنه.

واعتقلت السلطات الأوكرانية الصحفي كيريل فيشينسكي مراسل الوكالة في أوكرانيا حيث أكد شهود عيان أن أشخاصا يرتدون زيا رسميا عليه شعار جهاز الأمن الأوكراني دخلوا إلى المبنى حيث يوجد مكتب الوكالة، لينقطع الاتصال مع الصحفي الروسي بعد ذلك.

ومن جهتها، نشرت المتحدثة باسم الجهاز إيلينا غيتليانسكايا على صفحتها “الفيسبوكية”: “عناصر جهاز الأمن الأوكراني والنيابة كشفوا عن نشاط شبكة إعلامية تسيطر عليها روسيا الاتحادية”.

وأشارت غيتليانسكايا إلى أن “الأجهزة الأمنية كشفت أن هذه الشبكة تعمل لصالح بلد عدو في سياق الحرب الهجينة ضد أوكرانيا”.

وقالت مارغاريتا سيمونيان رئيسة تحرير شبكة RT أن ما حدث هو محاولة من السلطات الأوكرانية للانتقام من روسيا على تدشينها الجسر الرابط بين شبه جزيرة القرم وباقي أراضي روسيا.

الجدير بالذكر أن السلطات الأوكرانية تدأب على تقييد عمل الصحفيين الروس في أوكرانيا وتمنعهم من دخول أراضيها وسحبت كييف سنة 2015 تراخيص مراسلي 115 وسيلة إعلام روسية.

المصدر روسيا اليوم.

error: