بروكسيل – رفضت بلجيكا اليوم الأربعاء طلباً تقدمت به إسبانيا بتسليم 3 وزراء سابقين في الحكومة الكتالونية بسبب دورهم في إعلان إقليمهم الانفصالي الاستقلال من جانب واحد الخريف الماضي.

حيث بررت بروكسل الرفض استناداً لقرار محكمة بلجيكية يقضي برفض تسليم الوزراء الكتالونيين السابقين الثلاثة في حكومة رئيس كتالونيا المقال كارليس بوتشيمون الذين يواجهون مذكرة توقيف أوروبية أصدرتها مدريد بحقهم في مارس الماضي.

وأفاد بيان صادر عن المحكمة البلجيكية التي تنظر في قضية الوزراء الكتالونيين إلى أنها “قضت بأن مذكرات التوقيف الأوروبية الثلاث غير شرعية وبالتالي رفضت تنفيذها”.

ونوه البيان إلى أن المحكمة “تشاطر غرفة المجلس وجهة نظر المدعي العام والدفاع بعدم وجود قوانين وطنية صحيحة مطابقة لمضمون مذكرات التوقيف الأوروبية”.

وكان بوتشيمون قد هرب في أكتوبر 2017 هو وثلاثة من وزرائه هم ميريتكسيل سيريت وانطوني كومين ولويس بويغ  إلى بروكسل لتفادي مواجهة اتهامات متعددة من بينها التمرد بخصوص دعمهم انفصال الإقليم عن إسبانيا وإساءة استخدام الأموال العامة وعصيان الأوامر الحكومية بتنظيمهم استفتاء على استقلال كتالونيا العام الماضي.

المصدر روسيا اليوم.