ليبيا – قال آمر القوات الصاعقة والمظلات اللواء ونيس بوخمادة إن دخول قوات الجيش لمدينة درنة لا يراد به القضاء على سكان المدينة وذلك فى رسالة موجهة منه للسكان .

وأضاف فى تصريح لقناة ليبيا روحها الوطن أن العمليات لا تهدف سكان درنة اوشبابها بل انها تهدف للقضاء على الإرهاب والمجموعات الإرهابية الوافدة من خارج البلاد الذين يحاولون العبث بأمنها.

ووجه اللواء ونيس بوخمادة رسالة للشباب المنتمين للمجموعات المسلحة واصفاً إياهم بالمغرر بهم والمنجرين وراء هذه الجماعات ودعاهم الى التخلي عن حمل السلاح والعودة لحضن بلادهم .

يشار الى أن القوات الخاصة بقيادة اللواء بوخمادة كانت قد انتقلت على دفعات الى محاور مدينة درنة وقد وصلت آخرها امس الثلاثاء تزامناً مع إحتدام المعارك على أطراف المدينة .

المرصد – متابعات

المشاركة