أكد الرئيسان الإيراني حسن روحاني والتركي رجب طيب أردوغان عبر اتصال هاتفي أن على الدول الإسلامية أن تواجه بشكل موحد الإجراءات الأمريكية والصهيونية في فلسطين.

ولفت روحاني إلى أن: “على الأمم المتحدة ومنظمة التعاون الإسلامي العمل بواجباتهما على حماية الشعب الفلسطيني في الظرف الراهن الحساس”، مشدداً على أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس خطوة “غير قانونية واستفزازية” بالنسبة للشعب الفلسطيني والمسلمين.

المصدر روسيا اليوم.