روسيا – أعلن الكرملين الخميس أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن التقى نظيره السوري بشار الأسد في مدينة سوتشي الروسية الخميس. وناقش الرئيسان “الخطوات الثنائية التالية” في سوريا. حسب إعلان الكرملين.

وقال الرئيس الروسي خلال لقائه حليفه السوري إن بدء العملية السياسية في سوريا سيساعد في انسحاب “القوات المسلحة الأجنبية” من هذا البلد.

وأضاف بوتن “بعد النجاحات العسكرية (للجيش السوري خلال الأشهر الماضية) تأمنت ظروف جديدة لصالح تفعيل العملية السياسية بشكل واسع”.

ونقل بيان الكرملين عن الرئيس السوري بشار الأسد قوله لنظيره الروسي إن الوضع في سوريا يتجه أكثر للاستقرار.

وكان آخر لقاء بين الرجلين في 11 ديسمبر في قاعدة حميميم الروسية في سوريا.

وساهم التدخل العسكري الروسي في سوريا في مساعدة نظام الأسد على استعادة السيطرة على مساحات واسعة من البلاد كانت خاضعة لفصائل المعارضة المسلحة وجماعات أخرى.

المشاركة