ليبيا – شرع وزير الداخلية بالحكومة المؤقتة إبراهيم بوشناف في فتح قنوات اتصال مع العديد من الأطراف لحل مشكلة المواطنين العالقين بمطاري جدة بالمملكة العربية السعودية ومطار تونس قرطاج بعد تعطل الطائرة التي يمتلكها فرع شركة الخطوط الجوية الليبية بالمنطقة الشرقية.

مصدر مطلع بوزارة الداخلية أكد لوكالة الأنباء التابعة للحكومة المؤقتة بأن الوزير أجرى اتصالاً برئيس الأركان العامة والحاكم العسكري درنة بن جواد الفريق عبدالرازق الناظوري لبحث آليات حل مشكلة المواطنين العالقين بمطارات في الخارج.

وأضاف المصدر بأن بوشناف أجرى اتصالاً أخر مع مدير شركة الخطوط الجوية الكابتن خالد التيناز ومدير العمليات في شركة الخطوط الليبية الكابتن جلال الشاردة ، كاشفاً على أنه تم الإتفاق على تأجير طائرتين أحدهما تابعة لشركة نوفيل التونسية والأخرى تابعة لخطوط البراق الليبية للعودة بالمواطنين إلى مطار بنينا الدولي.

ومن جانبه أكد مدير شركة الخطوط الجوية الليبية لوزير الداخلية بأنه أقلع على متن الطائرة التابعة للشركة أمس الأربعاء باتجاه جدة ليعود بالركاب العالقين على أن تستمر الرحلات من تونس إلى بنينا لإنهاء مشكلة جميع الركاب بعد أن أصلحت الطائرة.