انجلترا – قال مدرب فريق أرسنال الإنجليزي أرسين فينغر إن الإسباني ميكل أرتيتا يملك كل المقومات ليصبح المدرب المقبل للفريق اللندني المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

ويأتي ثناء فينغر على أرتيتا فيما تحدثت وسائل إعلام بريطانية عن كون قائد أرسنال السابق أقرب المرشحين لخلافة فينغر في تدريب الفريق.

وترك فينغر نادي أرسنال بعد 22 عاما في تدريب فريقه الأول لكرة القدم، ويرى اليوم أن أرتيتا الذي جرى ضمه للفريق في 2011 “يملك كل المقومات لأداء هذه المهمة بالطبع وأنا أعتقد أنه واحد من أقرب المرشحين لشغل الوظيفة”.

وأضاف “تمتع بشخصية القائد وأيضا بالحماس الكبير خلال المباريات كما يعرف النادي جيدا ويدرك أولوياته لأنه كان قائدا للفريق”.

وتولى أرتيتا (36 عاما) دورا في الفريق المعاون لمواطنه بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي في 2016، لكن لم يسبق له تدريب أي فرق من قبل ويفتقر إلى الخبرة بشكل أثار قلق مشجعي أرسنال.

لكن المدرب الفرنسي يرى أن أرتيتا يمكنه الاستفادة من وجود مدربين ما يزالون مع الفريق الأول لأرسنال أعدهم فينغر مثل ستيفبولد وينس ليمان.

وأورد فينغر “تركت الكثير من الخبرات في الفريق ومنهم أشخاص عملوا معي مثل ستيف بولد الذي يملك رصيدا من الخبرة قدره ست سنوات وأيضا ينس ليمان. وللأسف غادر بعض الآخرين”.

وأوضح “عمل (أرتيتا) أيضا مساعدا لغوارديولا ولهذا فأنا أعتقد أنه يملك المقومات بشكل عام”.

لكن فينغر يبقى بعيدا عن جهود النادي للبحث عن مدرب جديد.

وقال “لا أرغب أن يكون لي أي تأثير علني لأنني أعتقد أنه من المهم أن يتخذ النادي القرار بطريقة موضوعية. وبعد أن يتم اتخاذ القرار أعلن دعمي له.”