المصرف المركزي: نطالب بتحقيق عاجل في إدعاءات ديوان المحاسبة بشأن إتهام شركات بتهرب العملة الصعبة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أصدر محافظ ليبيا المركزي ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة غسل الأموال الصديق الكبير أمس الأحد تعليماته لوحدة معلومات المالية الرئيسية المعنية بمكافحة جرائم غسيل الأموال بفتح تحقيق عاجل في الادعاءات الواردة في كتاب ديوان المحاسبة بشأن مجموعة من الشركات التي يتهمها الديوان بتهريب العملة الأجنبية.

محافظ مصرف ليبيا المركزي طالب في بيان له تلقت المرصد نسخة منه من الديوان بإحالة ما بحوزته من أدلة وإثباتات ضد الشركات لوحدة معلومات المالية لتتخذ إجراءاتها في حال إثبات تلك الادعاءات في أسرع وقت ممكن.

وقال البيان إن المصرف المركزي يتحفظ على نشر ديوان المحاسبة لأسماء الشركات قبل إجراء تحقيقات اللازمة معها الأمر الذي يؤثر سلباً في مسار تحقيقات وسريتها مما يؤدي إلى إخفاء الأدلة والاثباتات.

وأكد المصرف المركزي على الموافقة بفتح الاعتمادات المستندية التي تصدر من قبل لجنة تنفيذ الموازنة الاستيرادية التابعة لوزارة الاقتصاد الخاضعة في أعمالها للرقابة السابقة من قبل لجنة ديوان المحاسبة ، موضحاً بأن منح إعتمادات لشركات وإتهامه لها في ذات الوقت بتهريب العملة الأجنبية آمر مثير للإستغراب.

ديوان المحاسبة يطالب بتجميد حسابات 44 شركة محلية و 24 شركة أجنبية لهذه الأسباب

 

يشار إلى أن رئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك قد طالب في خطاب رسمي موجه إلى محافظ مصرف ليبيا المركزي والمدراء العامون للمصارف التجارية ورئيس لجنة الإشراف على تنفيذ الموازنة الإسترادية إيقاف التعامل مع شركات محلية متورطة بتهريب العملة الصعبة وأدرج أسماء هذه الشركات وأصحابها في الخطاب.