بالأسماء | إرتفاع حصيلة ضحايا إنفجار لغم شورى درنة إلى 7 مواطنين بينهم رئيس نادي رياضي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – لقي 7 مواطنين مصرعهم وإصيب اثنين آخرين بعد إنفجار لغم أرضي أثناء خروجهم من مدينة درنة لأجل التزود بالوقود وقضاء إحتياجاتهم مروراً بمحيط المدينة الرياضية قرب المدخل الغربي حيث وقع الإنفجار الذي ارتفعت حصيلته الى هذا العدد بعد وفاة 2 من المصابين متأثرين بجراحهم.

وتوفي نتيجة هذا اللغم الذي زرعته عناصر شورى مجاهدي المواطن ، بحسب مصادر متطابقة تحدث معها صحيفة المرصد كل من المواطن منصور الدغاري فيما أصيب نجله ويدعى عبدالسلام بإصابة خطيرة نقل على أثرها الي الاسعاف فى مستشفى قورينا بشحات ثم الى أحد مشافي مدينة بنغازي .

أحد الضحايا

كما توفي المواطن عطية مفتاح ربيع ونجله صالح وكذلك المواطن عادل الحاسي من سكان شارع المرور بوسط المدينة والمواطن فضل محمد فضل المسماري والجندي سعيد صالح التركاوي .

أسامة مجيد الضاوي – أحد الضحايا

سجل الوفيات ضم أيضاً المواطن ميلاد الجريبي والمواطن أكرم بوزقيبة والمواطن اسامة مجيد الضاوي رئيس نادي العين الرياضي الذي كان فى زيارة تفقدية للمدينة الرياضية بعد انتهاء القتال حولها كما أصيب مواطن آخر يدعى عوض الجبيهي وجميعهم من مدينة درنة .

ونقل غالبية المواطنين المصابين بالانفجار الى مستشفى كرسة القروي ومستشفى قورينا فى شحات لتلقي العلاج ويعود سبب ارتفاع عدد الاصابات والوفيات بحسب الناجين الى وقوع الانفجار فى مكان مكتض بالسيارات المصطفة خلف بعضها بعد أن داس أحد الضحايا على اللغم بسيارته أسفل الطريق الاسفلتي .

موقع انفجار السيارة أسفل الطريق الاسفلتي حيث مكان زرع اللغم واصطفاف السيارات على الاسفلت

ويقر مجلس شورى مجاهدي درنة وبشكل مباشر عبر ذراعه الاعلامي ممثلاً فى مايسمى وكالة العهد الاخبارية بزراعته الالغام فى مختلف انحاء محيط المدينة ، مفتخراً بما تخلفه من اضرار من بين العسكريين ، مسيراً على نهج مجلسي شورى ثوار بنغازي واجدابيا وتنظيم داعش الارهابي .

وقتل يوم أول امس الثلاثاء مدنيين اثنين هما ناصر الفرطاس والطفلة مرام سالم تربح وذلك اثناء خروجهما مع أسرهما من المنزل وفيما اتهم شورى المجاهدين قوات الجيش باستهدافهما ، أشارت تقارير واردة من المدينة بأن قوات الشورى هي من استهدفتهم فى إطار إصرارها على عدم ترك المدنيين لها وحيدة  .

وسيطر الجيش على عدة نقاط مهمة فى المحور الغربي للمدينة من بينها المدينة الرياضية بالكامل وبيوت الشباب ومصيف 1805 وعدد من المواقع الاخرى .

وفى سياق متصل ، عاد التيار الكهربائي فى وقت مبكر من صباح اليوم الخميس إلي كافة مناطق وأحياء المدينة بعد إنقطاعه فجر الثلاثاء الماضي نتيجه الإشتباكات وقد اوقف الجيش إطلاق النار منذ صباح الأربعاء بالمحور الغربي لإعطاء الفنيين التابعين لشركة الكهرباء الوقت الكافي لإصلاح الإضرار التي لحقت بالشبكة العامة .

سيارة عائلة اللافي التي انفجر بها لغم مطلع العام الماضي اسفر عن مقتل افراد منها

يشار الى ان هذه المرة ليست الاولى التي تحصد فيها الغام شورى درنة ارواح المدنيين حيث قتل شاب من عائلة بوذهب واصيبت جدته بانفجار لغم منتصف مارس الماضي وكذلك اسرة اللافي فى فبراير قبل اشهر من احتدام المعارك فى درنة .

المرصد – خاص