موسكو – أكد علماء من مخبترات “Genotek” في موسكو أن بعض الأدوية التي تحارب تراكم الكوليسترول في الجسم تشكل خطراً على حياة الإنسان.

وأفاد العلماء إلى أن “أمراض القلب وتصلب الشرايين تعتبر من أخطر الأمراض التي تفتك بحياة ملايين الناس في العالم وأهم أسباب هذه الأمراض هو تراكم الكوليسترول والشحوم في الجسم لذا، لا بد للبعض من استعمال الأدوية الكيميائية المخصصة لتخفيض نسب الكوليسترول، لكن بعض هذه الأدوية قد تقتل الإنسان على المدى الطويل”.

وأوضح العلماء أن أخطر أدوية الكوليسترول على الصحة هي “الستاتينات” أو “مركبات الستاتين” وخصوصاً عند الأشخاص الذين لديهم طفرات وراثية معينة في بروتين “SLCО1B1”.

فتلك الأدوية تزيد عندهم احتمال ضمور العضلات بنسبة أكبر بـ 15 أو 16 مرة أكثر من الناس العاديين وبالتالي تؤثر بشكل مباشر على عضلة القلب وتسبب الوفاة المبكرة.

المصدر روسيا اليوم.

NO COMMENTS