ليبيا – أكدت المنظمة الليبية لحقوق الانسان تواصلها مع عدد من الجهات الرسمية والمدنيين داخل وخارج مدينة درنة ، لضمان سلامة العائلات والمدنيين من آثار المعارك التي تقودها القوات المسلحة ضد الإرهاب.

وفى بيان تلقت المرصد نسخة عنه ، اكدت المنظمة ، السبت ، متابعتها باهتمام للأوضاع الإنسانية بمدينة درنة منذ انطلاق العمليات ضد الجماعات الإرهابية بداية مايو الماضي معلنة مباركتها لهذه العمليات .

ودعت المنظمة  في ختام بيانها السكان المدنيين العالقين في مواقع الاشتباكات، إلى التواصل مع فرق الهلال الأحمر الليبي ، والذي يقوم بدوره في إخلاء السكان، وضمان سلامتهم، إلى جانب توفير الدواء والغذاء لهم مع فرق الإغاثة المكلفة من الجهات الرسمية .

المرصد – متابعات

NO COMMENTS