مدريد – أبدى محمد صلاح نجم منتخب مصر ونادى ليفربول الإنجليزي اندهاشه من التصريحات التي أدلى بها سيرجيو راموس قائد ريال مدريد الإسباني عن إصابة صلاح في نهائي أبطال أوروبا.

وقال محمد صلاح في تصريحات لصحيفة “ماركا” الإسبانية “لا أعلم إذا كان تدخل راموس معي في نهائي دوري أبطال أوروبا مقصودا أم لا”.

وأضاف نجم المنتخب المصري “أضحكتني تصريحات راموس… قال إنه تواصل معى عقب الإصابة وأخبرته بأنني على ما يرام، هذا لم يحدث، لقد أرسل لي رسالة بالفعل لكنني لم أخبره أبدا أنني كنت على ما يرام ربما بإمكانه أن يخبرني أيضا إذا ما كنت مستعداً للمشاركة في كأس العالم” ؟

وتابع محمد صلاح: “إصابتي في نهائي أبطال أوروبا كانت اللحظة الأسوأ في مسيرتي الكروية لقد اعتقدت أن الإصابة ستمنعني من تحقيق حلم المشاركة مع المنتخب المصري في كأس العالم”.

وذكرت الصحيفة أن الفرعون المصري تحدث أيضا عن كأس العالم واحتمالية أن يواجه منتخب الفراعنة المنتخب الإسباني، في حال تأهل المنتخبان إلى دوري الـ 16 في المونديال.

كما كشف صلاح عن لاعبه المفضل في إسبانيا، قائلا: “أحب دييغو كوستا، هو لاعب رائع وإنسان جيد أيضا”.

إلى ذلك، طمأن الدولي المصري صلاح جماهيره ومتابعيه على شبكات التواصل الاجتماعي منذ يومين، مؤكدا في الوقت نفسه جاهزيته للعرس الكروي.

المصدر روسيا اليوم.