مستسشفى مصراتة يستقبل جثمان مسؤول عام " سرايا الدفاع عن بنغازي ".. تعرّف عليه
آخر الاخبار

ليبيا – لقي المسؤول العام لما يسمى بسرايا الدفاع عن بنغازي المصنفة محلياً وإقليمياً كمنظمة ارهابية ، ياسر الجبالي ، مصرعه فجر السبت فى حادث سير مروع إدى لإصابته باصابة فارق بعدها الحياة بساعات .

وقالت مصادر متطابقة ومطلعة بمدينة مصراتة لصحيفة المرصد ، ان الجبالي توفي بعد ساعات من اصابته البالغة فى حادث سير شرقي المدينة على الطريق الرابط بتاورغاء وقد نقل جثمانه الى مشرحة الموتى بمستشفى المدينة بعد مفارقته الحياة .

ويعد الجبالي المنحدر من مدينة بنغازي ، الرجل الثاني فى مايسمى سرايا الدفاع بعد إسماعيل الصلابي الرجل الاول فى المجموعة لكون آمرها مصطفى الشركسي مجرد واجهة لها كما يرتبط ايضاً وبشكل وثيق مع دار الافتاء فى طرابلس والمفتي الصادق الغرياني الذي تتخذه السرايا مرجعية لها .

وقبل تأسيس السرايا كان الجبالي أحد أبرز القياديين فى مايسمى مجلس شورى ثوار بنغازي الذي اندمجت فيه عدد من الكتائب المتطرفة ابرزها تنظيم انصار الشريعة وكتيبتي راف الله السحاتي و17 فبراير .

ياسر الجبالي عند اعلان تأسيس مليشيا سرايا الدفاع رفقة الصلابي والشركسي والنوفلي وشكو والتاجوري وآخرين

وشارك الجبالي فى كل الهجمات التي شنتها السرايا على مناطق البنية التحتية النفطية خلال سنتي 2016-2017 والتي تسببت فى خسائر مادية فادحة لقطاع النفط .

وكان الجبالي أحد المشاركين والمخططين والمنفذين الميدانيين لمجزرة قاعدة براك الشاطئ الجوية التي وقعت فى مايو 2017 وأودت بحياة 140 شخصاً من عسكريين ومدنيين إثر الهجوم الدموي الذي شنته السرايا على القاعدة ولم تتضح نتائج تحقيق الرئاسي فيه حتى الان .

وعقب انحسار نفوذ السرايا وقوتها استقر الجبالي فى مدينة مصراتة بينما استقر بعض أفراد اسرته فى تركيا أسوة بأسر بقية القيادات المتطرفة ،  وكانت تقارير قد أكدت خلال الفترة الماضية عودته الى ممارسة بعض الانشطة لاحياء نشاطهم من جديد قبل ان يفارق الحياة فجر اليوم السبت .

وقبل ذلك عمل الجبالي على مختلف الاصعدة فى مايسمى بسرايا الدفاع سواء الميدانية او اللوجستية او المالية بالتنسيق مع اسماعيل الصلابي والارهابي المعتقل فى مصراتة ، عضو تنظيم القاعدة الساعدي النوفلي واحمد التاجوري وفرج شكو وآخرين .

المرصد – خاص