واشنطن : تهريب البشر والاتجار بهم يهدد السلام والاستقرار في ليبيا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – كشفت مندوبة أمريكا لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي عن إدراج لجنة العقوبات المعنية بليبيا والتابعة لمجلس الأمن الدولي ستة أفراد لمشاركتهم في الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين في ليبيا.

هايلي إعتبرت في بيان لها نشر على الموقع الرسمي للسفارة الأمريكية في ليبيا أن هذه التصنيفات جزء من جهد دولي أوسع يهدف إلى محاسبة أولئك المتورطين في تهريب المهاجرين والاتجار بهم وهو ما يهدد السلام والأمن أو الاستقرار في ليبيا.

وأشارت إلى أن هذه الأسماء هي الدفعة الأولى من أسماء الأفراد المدرجة من قبل لجنة العقوبات المعنية بليبيا منذ عام 2011 وقد جاءت نتيجة للتعاون الوثيق بين الولايات المتحدة وهولندا وفرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا.

مندوبة أمريكا لدى الأمم المتحدة أوضحت أن هذه العقوبات تستند إلى المشاركة الأمريكية مع حكومة الوفاق التي أكدت عزمها على اتخاذ إجراءات صارمة ضد أنشطة تهريب المهاجرين والاتجار بهم.

وقالت هايلي:”في الخريف الماضي، هزّت ضمائرنا صور المهاجرين الذين يباعون كعبيد في ليبيا وتعهد مجلس الأمن باتخاذ إجراء حول ذلك واليوم تبعث هذه العقوبات برسالة قوية مفادها أن المجتمع الدولي متحد في السعي إلى محاسبة مرتكبي الاتجار بالبشر وتهريبهم، إذ لا يوجد في عالمنا مكان لمثل هذه الانتهاكات لحقوق الإنسان وكرامته”.