ليبيا – سيطرت قوات الجيش مساء الاحد على مسجد الصحابة أكبر مساجد مدينة درنة والذي يعد رمزاً معمارياً وتاريخياً ودينياً للمدينة .

وتأتي السيطرة على المسجد بعد السيطرة علي ” شارع البحر ” الممتد من الميناء البحري الرئيسي الي مجري الوادي بوسط المدينة .

مراسل قناة ليبيا الحدث ينشر صورة له من داخل مسجد الصحابة فى درنة بعد السيطرة عليه

كما سيطرت بشكل كامل علي ” شارع الكوي الفرعي ” الواقع بين شارع الجلاء والممتد الى ميدان مسجد الصحابة وبين شارع البحر .

وخلال سيطرة تنظيم داعش على المدينة وتحالفه مع مايسمى مجلس شورى مجاهدي درنة قبل ان يختلفا ويتقاتلان كان المسجد مسرحاً لعمليات الاعدام وقطع الرؤوس .

وكان المسجد يضم فى جزء ملحق به خارج المصلى عدداً من أضرحة صحابة رسول الله ، الا ان متطرفي كتيبة شهداء ابوسليم و انصار الشريعة وهم القوى الرئيسية فى شورى درنة قد اقدموا على هدمها وتفجيرها قبل حتى ظهور تنظيم داعش فى المدينة .

المرصد – متابعات

NO COMMENTS