ورثة محمد علي كلاي يردون على ترامب

الولايات المتحدة – أكد محامي ورثة أسطورة الملاكمة الأمريكي محمد علي كلاي وزوجته لوني على أن العائلة تقدر مشاعر الرئيس ترامب إلا أنها “ليست بحاجة لعفوه”.

وقال المحامي رون تويل: “نقدر مشاعر الرئيس ترامب ولكن إصدار العفو أمر غير ضروري.. المحكمة الأمريكية العليا ألغت إدانة علي بقرار صدر بالإجماع عام 1971.. لا توجد إدانة تتطلب إصدار عفو”.

وأثار التصريح الذي أدلى به الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الجمعة، والذي قال فيه: إنه قد “يصدر عفوا عن أسطورة الملاكمة محمد علي”، ردا فوريا من ورثة بطل الملاكمة الراحل في الوزن الثقيل.

وقال ترامب للصحفيين: “أفكر في إصدار عفو عن نحو 3 آلاف شخص من بينهم محمد علي الذي توفي عام 2016”.

وأضاف، “أفكر في شخص كلكم تعرفونه جيدا، وقد واجه الكثير ولم يكن يحظى بشعبية في ذلك الوقت.. ذكراه تحظى بشعبية الآن.. إنني أفكر في محمد علي.. أفكر في ذلك بشكل جدي تماما”.

ورفض علي دخول الجيش الأمريكي عام 1967 خلال حرب فيتنام وقال حينها إن “ذلك يتعارض مع ضميره” وحُكم عليه بالسجن خمس سنوات إلا أنه لم يسجن مطلقا، وقدم استئنافا على الحكم الصادر ضده مما حدا بالمحكمة العليا إلى إلغاء إدانته عام 1971.