طهران – حذرت الخارجية الإيرانية كوريا الشمالية ودعتها إلى أخذ الحيطة من الوعود الأمريكية التي قد تنتج عن لقاء القمة “الكورية الشمالية الأمريكية” المرتقبة الثلاثاء في سنغافورة.

وفي هذا الصدد قال المتحدث باسم الخارجية الايرانية بهرام قاسمي: “طهران تدعم السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية وتدعم أي خطوة تصب في صالح استقرار تلك المنطقة إلا أننا لا يمكننا أن نثق بالولايات المتحدة ندعو كوريا الشمالية إلى أخذ الحيطة والحذر أمام الوعود الأمريكية”.

يشار أن الإدارة الامريكية أعلنت في الـ8 من مايو الماضي انسحابها من الاتفاق النووي مع إيران واستئناف العمل بكافة العقوبات التي علقت نتيجة التوصل إلى هذه الصفقة الأمر الذي استهجنته باقي الدول الأوروبية الموقعة على الاتفاق وأصرت على البقاء في الاتفاق النووي الإيراني وتنفيذه بالكامل.

المصدر روسيا اليوم.

NO COMMENTS