ليبيا – كشف المبعوث الخاص للرئيس الفرنسي إلى ليبيا فريديريك ديسانيو أمس الثلاثاء من الجزائر عن إجراءه مباحثات مع الأطراف والشركاء الليبيين حول كيفية تنفيذ نتائج اجتماع باريس الذي عقد في 29 مايو الماضي.

ديسانيو قال في تصريح للصحفيين عقب لقائه وزير الخارجية الجزائري عبد القادر مساهل بحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية للأنباء إن النتائج التي أفضى إليها اجتماع باريس يجب تجسيدها وهذا هو رهان العمل الدبلوماسي والسياسي الذي يجب القيام به مع الفاعلين السياسيين الرئيسيين ومجمل الشركاء الدوليين المعنيين بالأزمة الليبية وفي مقدمتهم الجزائر وفرنسا.

وتابع قائلاً :” أردت المجيء إلى الجزائر في أقرب وقت من أجل مواصلة التشاور الوثيق القائم على الثقة بين الجزائر وفرنسا حول الملف الليبي،وقد تبادلت مع الوزير مساهل تحليل الوضع في ليبيا غداة اجتماع باريس الذي عقد في 29 مايو والذي أفضى إلى نتائج إيجابية جداً أشادت بها السلطات الجزائرية”.

NO COMMENTS