صوان يكشف عن موقفه من التطورات الاخيرة في مدينة درنة

ليبيا – اعتبر رئيس حزب العدالة والبناء الذراع السياسي لجماعة الاخوان المسلمين محمد صوان اليوم الخميس ما تقوم به القوات المسلحة التى وصفها بـ”قوات حفتر” في مدينة درنة قتل خارج القانون وجرائم وحشية ضد الإنسانية لايختلف وأنها لا تختلف عن أفعال داعش الإرهابية على حد زعمه.

رئيس حزب العدالة والبناء قال في منشور لها عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” إطلعت عليه المرصد إنه لا يمكن لمن يرتكب ما وصفها بـ”الجرائم” أو يسمح بها مراراً أن يقنع الناس بأنه يبني مؤسسة أو يجلب لهم الأمن والاستقرار .

وأشار صوان إلى أن الانتهاكات الحقوقية في زمن السلم والحرب بغض النظر عن هوية مرتكبيها مدانة بكل الشرائع والقوانين المحلية والدولية ولاتسقط بالتقادم.

يشار إلى أن تصريحات صوان تأتي بعد تقدم كبير للقوات المسلحة داخل مدينة درنة وتستعد غرفة عمليات الكرامة لاعلان تحرير المدينة من الجماعات الارهابية بالكامل خلال الايام القادمة .