البرلمان العراقي .. يفشل في إقرار "التعديل الرابع" على قانون الانتخابات

بغداد – فشل مجلس النواب العراقي في عقد جلسة استثنائية لإقرار التعديل الرابع على قانون الانتخابات اليوم السبت إذ لم يحضر الجلسة سوى 20 نائبا من أصل 328 نائبا.

حيث أنهى مجلس النواب بعد استئناف الجلسة الاستثنائية برئاسة سليم الجبوري رئيس مجلس النواب الأحد، مناقشة مقترح قانون التعديل الرابع لقانون انتخابات مجلس النواب رقم 45 لسنة 2013.

وجاء انعقاد جلسة اليوم السبت في ظل معارضة الكتل السياسية العراقية محاولة البرلمان إدخال التعديلات على قانون الانتخابات في وقت شارفت ولاية البرلمان على نهايتها.

يذكر أن العراق دخل في أزمة سياسية جديدة بعد الانتخابات البرلمانية التي جرت في 12 مايو الماضي على إثر اتهامات متبادلة بين الكتل السياسية بالتزوير.

إلى جانب ذلك قررت المحكمة الاتحادية العليا أعلى سلطة قضائية في العراق في 21 يونيو الجاري، إعادة فرز الأصوات يدوياً في الانتخابات التشريعية مصادقة بذلك على قرار للبرلمان العراقي.

وكان مجلس النواب العراقي قد طالب بإعادة فرز الأصوات مما أثار نداءات بإعادة الانتخابات وتولت المحكمة الاتحادية العليا مهمة البت في الأمر.

وصوت النواب لصالح إلزام المفوضية بإجراء عملية تعداد جديدة يدويا في عموم البلاد لما يقارب 11 مليون صوت، إضافة إلى انتداب 9 قضاة للإشراف على هذا الأمر بدلا من أعضاء المفوضية.

وشهدت هذه الانتخابات نسبة مقاطعة قياسية مع تجاهل العراقيين للنخبة السياسية التي تحوم حولها شبهات الفساد وحكمت البلاد منذ الإطاحة بصدام حسين عام 2013.

وعقب صدور النتائج احتجت شخصيات سياسية نافذة موجودة في السلطة منذ سنوات وطالبت بإعادة الإحصاء والفرز أو إلغاء نتائج الانتخابات، منتقدة بصورة خاصة استخدام التصويت الإلكتروني لأول مرة في البلد.

المصدر سكاي نيوز عربية.