فلسطين – ظهر دلفين نافق على شاطئ مدينة رفح الفلسطينية في ظاهرة فريدة من نوعها أسبابها غير واضحة المعالم.

ويأتي هذا الحدث بعد رصد نفوق عدد من الكائنات البحرية على شواطئ عالمية نتيجة للتغيرات المناخية وارتفاع درجة حرارة المحيطات.

وأشارت الأبحاث الأخيرة إلى أن الأحداث المناخية تغيرت بشكل جذري وبذلك أصبح العلماء واثقين من ارتفاع وتيرة وشدة الكوارث الطبيعية بالإضافة إلى ظهور كائنات نادرة وغريبة في مناطق غير متوقعة.

وربما كان آخرها ظهور القرش الحوتي جنوب مدينة الغردقة المصرية بالبحر الأحمر الذي يعتبر من الأنواع المهددة بالانقراض والمحظور صيدها بالإضافة إلى ظهور الحوت الأزرق في خليج العقبة وذلك لأول مرة في مياه البحر الأحمر.

يُشار إلى أن الحوت الأزرق أحد أكبر الكائنات البحرية حجماً ومدرج ضمن الكائنات المهددة بالانقراض في تصنيف الاتحاد العالمي لحماية الطبيعة كما أنه أكبر كائن على وجه الأرض ويندر وجوده في البحر الأحمر.

المصدر روسيا اليوم.