باريس – أكد علماء فرنسيون أن حليب الصويا يعيق عملية نمو الأطفال الرُضع ويمكن أن يتسبب بأعراض وأمراض تؤدي إلى الوفاة.

حيث أجرى الباحثون دراسة شاملة تتعلق بتزايد استخدام الأمهات للأغذية النباتية ومنتجاتها كحليب الصويا لتغذية أطفالهن حديثي الولادة.

ويؤدي هذا النوع من التغذية وفقاً للعلماء إلى إرهاق الأطفال بشدة فعلى الرغم من احتواء حليب الصويا على كمية كبيرة من الكاليسيوم، إلا أنه لا يمكن أن يزود حديثي الولادة بما يكفي من العناصر اللازمة لنمو الجسم.

وعلى صعيد متصل قالت طبيبة الأطفال في مستشفى بوتكينسكايا بموسكو، سفيتلانا زاكروي، معلقة على هذه الدراسة، إن “إعطاء الطفل نوعاً واحداً من البروتين النباتي لا يكفيه ليحصل على تغذية كاملة لنمو صحي”.

وأضافت بوتكينسكايا إلى أن هذا النوع من التغذية يؤدي إلى الحساسية والإصابة بالكساح وبمشاكل في الأسنان والعظام والشعر.

كما يستعد الناشطون لمبادرة عملية تحث السلطات على تبني قانون يحظر على النساء اعتماد التغذية النباتية للأطفال حديثي الولادة.

المصدر روسيا اليوم.